حول المشروع

هو عبارة عن تجربة نوعية فكرة الخبيرة التونسية ميساء الزرزري المختصة في مجال الأمن السيبرني حيث ساهمت بعض الأطراف في تحويل فكرتها إلى مشروع ملموس وهي كل من ولاية بفاريا الحرة ووزارة التنمية والاستثمار والتعاون الدولي، وبالشراكة مع مركز بحوث السياسات التطبيقية بجامعة لودفيغ ماكسيمليان بمونيخ، جامعة قرطاج، المعهد العربي لحقوق الإنسان، واتحاد التونسيين المستقلين من أجل الحرية. وقد نجحت هذه التجربة إثر المشاركة في برنامج “قيادة التغيير عبر البحر الأبيض المتوسط، الاستشارة في مجال السياسات ووضع الاستراتيجيات، ربط الأوساط الأكاديمية والمجتمع المدني والسياسيين”

ويمكن تنزيل هذا المشروع ضمن إطار عام أوسع وهو الاستراتيجية الوطنية الشاملة لمكافحة التطرف والإرهاب وهو عبارة عن بوابة الكترونية تخصص المجال الرقمي لتبادل الخبرات والكفاءات والدراسات والتحاليل التي تهتم بمجال الأمن السيبرني وتتوجه لدراسة تفاصيل العملية الإرهابية بالفضاء السيبرني بصفة خاصة، كما أنه تمّ الأخذ بعين الاعتبار دراسة الظاهرة من خلال تجارب حية تتمثل في تخصيص مساحة من البوابة تعرض فيها عدد من الفيديوهات والمقاطع التصويرية المسجلة تعزز الجانب التحسيسي والتوعوي.